أخبار عاجلة
إصابة وليد أزارو بشد في السمانة -
ماذا سيحدث لو لم تأكل شيئا لمدة 7 أيام -
إغيري : ريال مدريد وصل الى القاع -
حرب الفبركات مستمرة: حساب ينتحل شخصية نجل خاشقجي! -
خرج لتوديع والده من الشرفة فسقط جثة هامدة -

على رأسهم "متعب".. الدوري المصري ينطلق دون "حبايب الدار"

على رأسهم "متعب".. الدوري المصري ينطلق دون "حبايب الدار"
على رأسهم "متعب".. الدوري المصري ينطلق دون "حبايب الدار"

انطلقت مبارايات الدوري المصري لموسم 2018 - 2019، بمبارتين شهدهما أول أيام الأسبوع الافتتاحي للموسم، وانتهى كلٌ منهما بالتعادل، حيث استهل فريقا الاتحاد السكندري والمقاولون العرب البطولة بتعادلٍ إيجابيٍ بهدفٍ لكل فريق، في مباراة شهدت أول بطاقة حمراء وركلة جزاء مهدرة في الموسم، فيما فرض التعادل السلبي نفسه على لقاء بتروجيت والزمالك الذي شهد انقطاع الكهرباء عن كشافات الاستاد، كأول واقعة طريفة وغريبة في الدوري المصري لهذا الموسم.

موسم 2018-2019، لن يكون كسابقه، حيث يشهد غياب عدد من اللاعبين المخضرمين في مسابقة "الإيجيبشيان ليج"، اعتاد الجمهور على رؤيتهم في الملاعب على مدار مواسمٍ عديدة، منذ تصعيدهم من قطاعات الناشئين أو صعود فرقهم للمسابقة من الدرجات الأدنى.

على رأس هؤلاء اللاعبين الذين أعلنوا اعتزالهم، يأتي نجم النادي الأهلي ومنتخب مصر، أصغر من حصل على لقب هداف المسابقة، والذي أعلن اعتزاله عشية انطلاق أول أسابيع الموسم، بعد 15 عامًا قضاها بين صفوف الفريق الأول منذ تصعيده عام 2003، وانضمامه لفريق التحليل في إحدى القنوات الفضائية الرياضية.

وبعد 30 عامًا من ممارسة كرة القدم، أعلن حارس الأهلي السابق، أمير عبدالحميد، اعتزاله في عمر 39 عاما، بعد مسيرةٍ حافلةٍ لعب خلالها لأندية الأهلي وسموحة والمصري ودجلة والداخلية.

حارسٌ آخر بدأ بين جدران القلعة الحمراء، وأعلن اعتزاله الكرة قبل بداية الموسم، هو المخضرم صاحب الأربعين عامًا، أحمد فوزي، الذي لعب لأنديةٍ كثيرةٍ بعد النادي الأهلي، مثل بتروجيت والداخلية والترسانة وتليفونات بني سويف وحرس الحدود، واعتاد متابعو الدوري المصري على مشاهدته كل موسم وكأنه أحد ثوابت البطولة.

وفي عمرٍ يبدو صغيرا بالنسبة للاعبي كرة القدم، أعلن صاحب الـ 32 عامًا، أحمد سمير فرج، لاعب الأهلي والزمالك والإسماعيلي والداخلية، وسوشو الفرنسي وليرس البلجيكي، اعتزاله كرة القدم بعد مسيرةٍ طويلةٍ بدأها في سن مبكرة، وانضم خلالها لمنتخب مصر خلال الفئات العمرية المختلفة.

رامي عادل صاحب المسيرة الطويلة في الملاعب، أعلن اعتزاله الكرة كذلك، بعدما استمر فيها حتى أكمل عامه الـ 38، قاد خلالها دفاع فرق الأهلي والمقاولون العرب والإتحاد السكندري والجونة وسموحة، فضلًا عن انضمامه لمنتخب مصر خلال فترات متقطعة.

ثنائي بتروجيت المخضرم، عمرو حسن وأسامة محمد، الظهيران الأيمن والأيسر اللذان صعدا بالفريق لدوري الأضواء والشهرة عام 2004، واستمرا داخل جدرانه لمدة 14 عام في الدوري العام، اعتاد فيها الجمهور على رؤيتهما بألوان الفريق البترولي، قررا إنهاء مسيرتهما مع الساحرة المستديرة في نفس التوقيت، بعدما وصلا إلى عمر الـ 38 عاما.